أخر تحديث: الجمعة 13 يناير 2017 / 15 شهر ربيع الثاني 1438 الساعة 09:59:37



أضيف في 10 ماي 2011 الساعة 14:48:11


شركة إسبانية لصناعة أجزاء محركات السيارات توسع نشاطها بطنجة



و م ع – أون مغاربية

قررت شركة "بروينسور" الاسبانية المتخصصة في صناعة معدات الضخ الحراري البلاستيكية لمحركات السيارات توسيع نشاطها الصناعي في المغرب من خلال فتح وحدة صناعية في المنطقة الحرة بطنجة.

وأوضح بلاغ للمركز التكنولوجي للبلاستيك بالأندلس، نشر أمس الاثنين 9 ماي 2011 ، أن افتتاح هذه الوحدة الصناعية الجديدة، التي كلفت استثمارا يقدر بمليوني أورو، يندرج في إطار مخطط العمل الذي رسمته الشركة الاسبانية لتوسيع أنشطتها في الأسواق الخارجية، مضيفا أن الهدف يتمثل في إقامة شراكات مع الشركات العاملة في قطاع صناعة السيارات في المغرب.

وأشار المصدر ذاته إلى أن هذه الوحدة الصناعية التي تمتد على مساحة 2500 متر مربع تتوفر على أحدث التجهيزات الصناعية من أجل ضمان أنشطة إنتاجية متطورة وذات جودة عالية.
وحسب مدير شركة "بروينسور" الاسبانية مانويل كاثورلا فإن افتتاح هذه الوحدة الإنتاجية بالمغرب، الذي يأتي في سياق يتسم بالأزمة الاقتصادية الدولية، يهدف إلى تعزيز حضور الشركة في الخارج.

ومن جهته، اعتبر خوسي ماريا نابارو مدير المركز التكنولوجي للبلاستيك بالأندلس أن افتتاح هذه الوحدة بمدينة البوغاز يعد "خطوة هامة" نحو تطوير وتنويع أنشطة الشركة الإسبانية الرائدة في مجال صناعة معدات الضخ الحراري البلاستيكي لمحركات السيارات والإنتاج الصناعي.

وتتوفر شركة "بروينسور" الإسبانية، التي تأسست سنة 1993 ، على منصة صناعية بمدينة جيان (بجنوب إسبانيا) تمتد على مساحة عشرة آلاف متر مربع.

 

 





أضف تعليقك على المقال
*المرجو ملئ جميع الخانات و الحقول الإلزامية المشار إليها بـ

* الإسم
* عنوان التعليق
* الدولة
* التعليق




أقرأ أيضا
"الجُوطِيةَ"...وأرزاق العاطلين والفقراء
المغرب .. دار الدبغ والثروة الهاربة
بائعات الخبز بالمغرب.. المكافحات المبتسمات
المكتب الشريف للفوسفاط يستهدف 5800 فرصة عمل جديدة
مطلوب مندوب(ة) الدعاية والإعلان
التدريب والربح المشترك
الشيخ العمودي يزور مصفاة سامير بالمحمدية بمناسبة استثمارها في"الهيدروكراكر"
تأجيل ندوة صحفية لتقديم الإجراءات الجديدة لإنعاش التشغيل بالمغرب
الواليدية "لؤلؤة الأطلسي" تستعد لصيف 2011
ملتقى تكويني سنوي لنماء يناقش منهجية بناء"الجمعية المؤسستية"