أخر تحديث: الجمعة 13 يناير 2017 / 15 شهر ربيع الثاني 1438 الساعة 09:59:37



ياسين صبار "ولد حلالة" موهبة في التنشيط الإذاعي مع ياسين صبار


ياسين صبار اسم الضيف
ياسين صبار "ولد حلالة" موهبة في التنشيط الإذاعي موضوع الحوار
تاريخ وساعة الحوار
ساعة ونصف مثلا مدة الحوار
الساعة الثالثة بعد الزوال مثلا ساعة البداية


طارق العاطفي الإسم الكامل
صحفي الوظيفة



بداية نرحب بك كواحد من ابناء مدينة القنيطرة، بأي صيغة تقدم نفسك للقارئ ؟
سؤال الزائر

أولا اشكركم على هاته البادرة الطيبة، وثانيا أتقدم بجزيل الشكر لموقع أون مغاربية.
عبد ربه من مواليد  سنة 1986، حاصل على الإجازة في علم الاجتماع سنة 2011 بجامعة ابن طفيل، منشط إذاعي وتلفزي يبحث عن مساره، يتيم الأب ووحيد أمه، فقير لكنه متفائل وطموح.

جواب الضيف


طارق العاطفي الإسم الكامل
صحفي الوظيفة
طيب، كيف بدأت عندك فكرة التنشيط الإذاعي؟ سؤال الزائر

بدأت عندي منذ الصغر عندما كنت أبلغ 15 سنة من العمر، كنت أقوم بتسجيل صوتي على أشرطة الكاسيط، وكانت أمي دائما تؤنبني لأنني كنت أعبث في جميع الأشرطة.
لقد كان  حلمي منذ صغري هو أن أصبح منشطا إذاعيا، وقد احتفظت بهذا الحلم سرا دون علم أصدقائي حتى المقربين منهم، كنت أرغب في تحقيق هذا الحلم عن طريق  دراسة الصحافة بعد حصولي على شهادة الباكلوريا، إلا أنه للأسف الشديد كان يتطلب الأمر الحصول على ميزة في البكالوريا، هو ما لم أتوفق فيه إلا أنه على الرغم من ذلك لم أتخلى عن حلمي وبقيت مستمرا في المحاولة تلوى الأخرى .

جواب الضيف


طارق العاطفي الإسم الكامل
صحفي الوظيفة
حسنا لماذا لم تذهب في مجال السوسيولوجيا، وأنت الحاصل على الإجازة في هذا التخصص؟ سؤال الزائر


أعتقد أن السوسيولوجيا والعلوم بشكل عام تشكل إضافة جيدة لعمل المنشط الإذاعي على اعتبار أن هذا الأخير مطالب بالتعرف على الواقع المجتمعي الذي يعيشه الإنسان المغربي، خصوصا الشباب منهم، وهو ما يقدمه علم الاجتماع، إذن،علم الاجتماع أعتبره إضافة بالنسبة إلي وأنا غير نادم على دراسته.


جواب الضيف


طارق العاطفي الإسم الكامل
صحفي الوظيفة
ما هي الأعمال التي اشتغلت عليها ؟ و ما هو جديدك؟ سؤال الزائر

 



عندي تجربة إذاعية مع المنشط الإذاعي محمد بوصفيحة المعروف بـ "مومو"، الذي استضفني في برنامجه الصباحي سنة 2011، وكان هذا الأمر بمثابة دفعة حقيقية بالنسبة لي، ومن هذا المنبر أتقدم له بجزيل الشكر. وقد قدمت عدة مشاريع إلى بعض الإذاعات الخاصة المتواجدة بالمغرب التي لقيت استحسانهم.




حاليا اشتغل على مشروع Helala Connection TV وهو برنامج يضم مجموعة من الفنانين القنيطرين الشباب، نعمل بشكل جماعي كل في مجاله، فهناك من يغني فن الرب (rap) ، وهناك من يختص في أعمال التصوير والمونطاج... إلخ .


جواب الضيف


طارق العاطفي الإسم الكامل
صحفي الوظيفة
ما هي نظرتك لواقع التنشيط الإذاعي بالمغرب؟ سؤال الزائر

 



هو واقع جد معقد.




 قلت جد معقد لأن ليس هناك من يحتضنك ويؤطرك.وفي ظل هذا الواقع الصعب يبقى الحل الوحيد هو الاعتماد على الدعم الذاتي، والذي أصبح ممكنا مع التكنولوجيات الحديثة مثل الانترنت الذي جعل من التعلم الذاتي أمرا ممكنا، يتطلب الأمر فقط التوفر على صبيب الانترنت مع العزيمة والإرادة، وهو الأمر الذي قمت به ومازلت لحد الآن، فالتكوين الذاتي في ظل هذا الواقع المر يبقى هو الحل.


جواب الضيف


طارق العاطفي الإسم الكامل
صحفي الوظيفة
ما هي طموحاتك في مجال التنشيط؟ وما هو المنشط الذي تتخذه قدوة لك؟ سؤال الزائر

 



أنا لدي يقين بالعمل الذي أقوم به وجد راض عنه، ومبدئي في الحياة هو العمل والأمل في غد أفضل ، ذلك  أنه  بالعزيمة والإرادة يمكن  تحقيق ما نطمح إليه.




صراحة أنا لا أقلد أي من المنشطين،  فقط أحاول صناعة نموذجي الخاص.




ربما كنت أميل إلى طريقة تنشيط جليل شليح، بالإضافة إلى مومو، خالد نزار...إلخ، وجميعهم أكن لهم كل الاحترام والتقدير.


جواب الضيف


طارق العاطفي الإسم الكامل
صحفي الوظيفة
ما هي الرسالة التي تود توجيهها إلى القائمين على الفعل الثقافي والإعلامي بالمغرب؟ سؤال الزائر

الرسالة الصريحة التي أوجهها إلى المسؤولين عن الإعلام والثقافة بهذا الوطن العزيز هي " يخدو بيدينا " لأن لنا طاقات شابة ليس في المجال الإعلامي فقط، بل في جميع المجالات : الإعلامية والفنية والرياضية والسياسية ... إلخ، لكن للأسف الشديد لا تقدم لهم الفرص لتحقيق أحلامهم المشروعة.

جواب الضيف


طارق العاطفي الإسم الكامل
صحفي الوظيفة
الأن أدخل معك قليلا لمجال السياسة، كيف تنظر لحكومة العدالة والتنمية ذات المرجعية الإسلامية بقيادة رئيس الحكومة عبد الإله بن كيران، هل تعتقد أنها تشكل رافعة لدعم الفنانين والفن بالبلاد أم أن الأمر عكس ذلك؟ سؤال الزائر

إن الملاحظ هو أن هاته الحكومة تقوم بالزيادة تلوى الأخرى في جميع المواد الأساسية للمواطن المغربي، وبهذه المناسبة أتمنى من الحكومة أن تزيد من تشجيع المواهب والإبداعات والمقاولات  الشبابية من خلال التأطير والدعم.

جواب الضيف